دور المشدات في التخفيف من آلام الظهر

إذا كنتِ قد عانيتِ من آلام الظهر من قبل فأنتِ لستِ وحدك. وفقًا لجمعية العلاج بتقويم العمود الفقري الأمريكية، يعاني أكثر من 31 مليون شخصٍ في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها من آلام الظهر، في حين أن آلام أسفل الظهر بشكلٍ عام هي السبب الرئيسي للإعاقة في جميع أنحاء العالم، فهي مشكلة عالمية.
ربما قد قضيتي الكثير من الوقت وأنتِ جالسة على الكرسي، أو قمتي بحمل أشياء ثقيلة، أو نسيتي القيام بالإحماء قبل ممارسة التمارين الرياضية … هناك العديد من العوامل المساهمة في آلام الظهر، ولذلك قد يكون من الصعب تحديد سبب آلامك بالضبط.
المشدات يمكنها أن تساعد في التخفيف من آلام الظهر، فمن خلال العمل بجسمك، يمكن أن يساعد المشد في تقليل مخاطر الإصابة، ومنع آلام الظهر في المستقبل. ولكن كيف؟


ما هو دور المشدات في التخفيف أو التخلص من آلام الظهر؟

المشدات تحسن القوام
هل تتذكرين عندما كان والداكِ يطلبان دائمًا منكِ الوقوف بشكل مستقيم؟ اتضح أنهما كانا على صواب. فمن الأسباب الرئيسية لآلام الظهر في مرحلة البلوغ هي الوضعية السيئة، خاصةً عندما تكون مصحوبة بساعاتٍ طويلة من الجلوس على المكتب أو التحديق في الهاتف.

عندما ترتدين مشدًا، فلا يوجد متسعٌ كبير للترهل
يكون عمودك الفقري حينها مستقيمًا، ونتيجة لذلك، فإنك تقفين طويلاً. إذا كنت جديدةً في ارتداء المشدات، فقد يكون هذا غير مريحٍ في البداية، وربما لم يكن عمودك الفقري معتادًا على أن يكون في هذا الوضع، يعتبر هذا نوعًا من التصحيح لوقفتك. وكلما ارتديته لفتراتٍ أطول، أصبح الأمر سهلًا.. وهذا ما يقودنا إلى النقطة التالية.

المشدات تقوي عضلات الظهر
بعد بضعة أشهر من الارتداء المتواصل للمشد، يجب أن تلاحظي تحسنًا في وضعيتك، وهذا يعني أن عضلات ظهرك قد بدأت تقوى. ومع ذلك، فإن الوصول إلى هذه النقطة يتطلب الكثير من الاجتهاد.
إذا كنت ترغبين في تقوية عضلات ظهرك من خلال ارتداء مشد، فخصّصي وقتًا لارتدائه في روتينك المعتاد. على سبيل المثال، إذا كنتِ تعملين في مكتب، فارتديه  لبضع ساعاتٍ كل يوم أثناء عملك.
ارتديه أثناء تحضير العشاء أو طي الملابس أو مشاهدة التلفزيون. لا يحدث تدريب العضلات بين عشية وضحاها، خاصةً إذا كنت معتادةً على ممارسة بعض العادات الضارة بالصحة، أو إذا تعرضتِ لإصاباتٍ في الماضي.
سيستغرق الأمر جهدًا وتفانيًا، ولكن مع مرور الوقت، ستشعرين أنك أقوى وأكثر صحة، وربما تلاحظين فوائد إضافية لم تتوقعيها. فمثلًا أفاد بعض مرتدي المشدات بتحسن توتر الرقبة والكتف، فضلاً عن الصداع النصفي لديهم، والذي صار أقل تكرارًا وألمًا.


اقرئي :

توفر المشدات دعمًا قطنيًا
المنطقة القطنية، أو منطقة أسفل الظهر، هي أكثر أنواع آلام الظهر شيوعًا والسبب الرئيسي للإعاقة في جميع أنحاء العالم.
هناك العديد من المنتجات في السوق لدعم أسفل الظهر على شكل وسائد وكراسي وأحزمة للخصر، ولكن لا يوجد منتجات فعالة مثل مشدات الظهر.
إذا كنت ترغبين في رفع الصدر أو أسفل الصدر، فإن الأمر متروك لك، ولكن أي من المشدات في مجموعة مشدات مترو برازيل ستوفر دعمًا لأسفل الظهر وتضعك على الطريق نحو ظهر أقوى.

مشد بودي قطعة واحدة من PELIE يوفر لك ما تحتاجينه من دعم، متوفر بجميع المقاسات، فقط احرصي على اختيار المقاس المناسب.

المشدات تساعد في دعم ذوات الصدر الكبير
يمكن أن تؤدي الصدور الكبيرة إلى إجهاد الرقبة، مما يؤدي إلى إجهاد الظهر، مما بدوره أيضًا قد يؤدي إلى الشعور بالألم مع مرور الوقت.
بعض النساء يعانين من آلام شديدةٍ مرتبطة بالصدر، لدرجة أنهن يخترن إجراء عملية تصغيرٍ الثدي.
يمكن أن يكون الصدر الكبير غير مريح من نواح كثيرة، ليس أقلها عدم الشعور بالدعم الكامل. وعندما لا تشعرين بالدعم، ترخين جسدك، ثم تشعرين حينها بآلام في الظهر…. إنها حلقة مفرغة.
لكن مشد الصدر يمكنه أن يضع حدًا لكل ذلك، فبينما يحيط مشد تحت الصدر بالخصر، يظهر فوق الثديين، مكونًا نوعًا من حمالة الصدر بدون حمالات، وعلى عكس حمالة الصدر، لا توجد أحزمة لسحب كتفيك للأمام أو رقبتِك لأسفل. لذلك، إذا كان لديك صدر كبير، فقد تشعرين بالراحة بشكل أكبر حين ترتدين المشد. [1]https://glamorouscorset.com/articles/corset-for-back-pain-and-posture/
مشد الخصر مع حمالة الصدر بوديس من لوبا سليم يوفر لكِ خاصيتي دعم الظهر والصدر، مع حمالات الصدر القابلة للفك والتعديل بحسب قياسك المناسب.


تبين أن ارتداء المشدات يوفر لكِ مزايا صحية أخرى متمثلة في تدعيم الظهر والصدر، ما يؤدي في النهاية إلى تعديل وضعية الوقوف لديكِ. احرصي على اختيار المشد المريح لجسمك واستفيدي من كل هذه المزايا. [2]https://www.corsetdeal.com/pages/corset-for-lumbar-support-posture-correction

المراجع[+]

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *