فقدان الوزن بطريقةٍ صحية بعد الولادة

الصبر هو مفتاح خسارة الوزن ما بعد الولادة. من الطبيعي أن ترغبي في رؤية نتائج سريعة. ولكن، الحقيقة هي أن فقدان الوزن بعد الولادة قد يستغرق بعض الوقت. قد تعرفين أيضًا أمهاتٍ يعانين من فقدان الوزن السريع أثناء الحمل لدرجة أنهن يستعِدن وزنهن قبل الولادة في غضون أسابيع. لكن بالنسبة لمعظم الناس، فإن فقدان الوزن بعد ولادة طفلك لا يحدث بهذه الطريقة. يحتاج جسمك إلى الكثير من الوقت للتعافي من الحمل والولادة.

كيفية إنقاص الوزن بعد الولادة

في حين أنه لا يجب عليك التعجل في إنقاص الوزن أثناء الحمل، فمن المنطقي تناول طعام صحي، لأنه سيمنحك الطاقة التي تحتاجينها للاعتناء بطفلك وتشعرين أنك في أفضل حالاتك. يمكنك أيضًا ممارسة تمارين خفيفة مثل الإطالة والمشي في الأسابيع الأولى بعد ولادة طفلك.
عادةً ما يتم فحص ما بعد الولادة بين ستة أسابيع وثمانية أسابيع بعد ولادة طفلك. إنه وقت جيد للتحدث إلى طبيبك حول وزنك. إذا شعرتِ أنك بحاجة إلى مساعدة لإنقاص الوزن، يمكن لطبيبك العام أن يحيلك إلى اختصاصي تغذية.
تستغرق معظم النساء ستة أشهر على الأقل أو أكثر لفقدان الوزن الزائد الذي اكتسبنه أثناء الحمل. لذلك، لا تضغطي على نفسك كثيرًا، خاصةً في الأسابيع والأشهر الأولى.

ماهي الطريقة الأكثر أمانًا لفقدان الوزن بعد الولادة؟

الطريقة الأكثر أمانًا والأكثر فاعلية لفقدان الوزن بعد الولادة والحفاظ عليه هي مزيج من النشاط وتناول الطعام الصحي وشرب الكثير من الماء. ستمنحك العادات التالية الطاقة التي تحتاجينها الآن بعد إنجابكِ للطفل، بينما تساعدك على إنقاص الوزن بوتيرةٍ ثابتة:

– خصّصي وقتًا لتناول الإفطار في الصباح.

– تناولي ما لا يقل عن خمس حصص من الفاكهة والخضروات يوميًا.

– تناولي الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف مثل الشوفان والفول والعدس والحبوب والبذور في وجباتك.

– قومي بتضمين الأطعمة النشوية مثل الخبز والأرز والمعكرونة (يفضل أصناف الحبوب الكاملة للألياف المضافة) في كل وجبة. يجب أن تُشكّل حوالي ثلث كل وجبة.

– لا تتناولي الأطعمة الدسمة والسكرية والوجبات السريعة والمعجنات والمشروبات الغازية.

– راقبي أحجام حصصك في أوقات الوجبات، وعدد ونوع الوجبات الخفيفة التي تتناولينها بين الوجبات.

يعمل الجمع بين الأكل الصحي والتمارين الرياضية بشكل أفضل، لأنه يساعدك على فقدان الدهون بدلاً من الأنسجة الخالية من الدهون. ستساعدك التمارين على أن تصبحي أكثر لياقة، مما يعني أنه سيكون لديك المزيد من الطاقة لرعاية نفسك وطفلك.

ماهي التمارين التي يمكنني القيام بها للمساعدة في إنقاص الوزن بعد الولادة؟

قد تميلين إلى إجبار نفسِك على اتباع روتين شاق لمحاولة إنقاص وزنك. لكن حاولي الانتظار ستة أسابيع أو نحو ذلك، أو حتى تشعري بأنك تعافيتِ من الولادة ، قبل القيام بتمارين عالية التأثير. يمكن أن تؤثر هرمونات الحمل والرضاعة الطبيعية على مفاصلك لعدة أشهر بعد الولادة. لذا، احرصي على عدم القيام بنشاط عالي التأثير في وقت مبكر جدًا، خاصة إذا لم تكوني معتادةً على ذلك.
بمجرد أن تشعري أنكِ قادرةٌ على ذلك، اصطحبي طفلك للمشي لمسافات أطول على كرسي الدفع، واعملي على زيادة السرعة. إن كنتِ ستخرجين في رحلاتٍ قصيرة، فيُفضّل أن تقومي بالمشي بدلاً من ركوب السيارة.

نقدم لكِ في مترو برازيل أنواعًا مختلفة من المشدات المصممة خصيصًا للارتداء في فترة ما بعد الولادة. لارتداء المشد في هذه الفترة العديد من الفوائد المذهلة، فهي تساعد على شد عضلات البطن، وتسهيل عودتها إلى شكلها الطبيعي. مثل مشد بيلي الداعم لمنطقة الخصر والبطن والمزود بخاصية التحكم بالمقاسات كي تختاري مقاسكِ الأنسب. كما أن المشدات توفّر الدعم الذي تحتاجينه للظهر خلال فترة الرضاعة الطبيعية، مثل مشد لوبا سليم الكامل.

لماذا يعتبر فقدان الوزن بعد الولادة مهمًا؟

إن فقدان الوزن الزائد الذي اكتسبته له فوائد عديدة. سيساعدك ذلك على البقاء بصحة جيدة مع نمو طفلك وتقليل مخاطر الإصابة بحالات صحية في المستقبل، مثل مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب. حتى الزيادة الطفيفة في الوزن لوحدة أو وحدتين من مؤشر كتلة الجسم بين فترات الحمل يمكن أن تضعك في نطاق الوزن الزائد. هذا يزيد من المخاطر عليك وعلى طفلك في الحمل والولادة التالية.

كم من الوقت يستغرق فقدان الوزن بعد الولادة؟

لا يوجد إطار زمني مثالي لفقدان الوزن ما بعد الولادة. يختلف الأمر كثيرًا ويعتمد بشكلٍ كبير على مقدار الوزن الذي اكتسبتِه أثناء الحمل ونظامك الغذائي وأسلوب حياتك بعد الولادة. امنحي نفسك متسعًا من الوقت لتفقدي الوزن الذي تستهدفينه. لا بأس إذا استغرق الأمر ما بين ستة أشهر وتسعة أشهر.
إذا وجدتِ أن الأمر يستغرق وقتًا أطول من هذا، فلا تقسي على نفسِك. فقط ضعي هدفًا واقعيًا للوصول إلى الوزن الذي تريدينه، ربما بحلول عيد ميلاد طفلك الأول.

في حين أنه من المهم التركيز على صحتك، من المهم أيضًا أن تكوني واقعيةً وتضعي أهدافًا قابلة للتحقيق. إذا زاد وزنك كثيرًا أثناء الحمل، فستستغرقين وقتًا أطول للحصول على النتائج المرجوّة. [1]https://www.babycentre.co.uk/a3566/healthy-weight-loss-after-birth

المراجع[+]

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *