نظام تدريب الخصر، وكيفية اختيار مشدات الخصر المناسبة

تدريب الخصر هو نظام يومي لارتداء مشدات الخصر عالية الضغط. يعمل هذا النظام بشكل أفضل كجزء من نمط حياة صحي يتضمن نظامًا غذائيًا صحيًا، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام. ولتحقيق أقصى استفادة من تدريب الخصر، بما في ذلك أهداف إنقاص الوزن، إليك ما تحتاجين إلى معرفته:

ما هو دور مشدات الخصر في نظام تدريب الخصر؟

يعمل مشد الخصر بعدة طرق فعالة، إذ تساعد المواد عالية الضغط، مثل اللاتكس، على تحفيز الحرارة في منطقة الوسط. وهذا أمر هام بشكل خاص عند ممارسة الرياضة، حيث يساعدك على التعرق بشكل أكبر حول المناطق المستهدفة، مثل البطن والجوانب والظهر.

أيضًا، عندما ترتدين مشد الخصر طوال اليوم، فهذا يساعد على ملاءمة ملابسك بشكل أفضل، ويشجع على اتخاذ وضعية أكثر استقامة عندما تكونين جالسة أو واقفة. تجد الكثير من النساء أنه من المحفز النظر في المرآة ومشاهدة شكل الساعة الرملية الفريد من نوعه في أجسادهن. وهذا يساعدهن على البقاء على المسار الصحيح مع عادات نمط الحياة الصحية.

نظرًا لأن تدريب الخصر يعمل كمكمل للعادات الأخرى التي تساعدك على إنقاص الوزن، فستحصلين على أقصى استفادة منه إذا قمت بدمجه في خطط إنقاص الوزن منذ البداية. إذا كنت ترغبين في تغيير نظامك الغذائي وممارسة المزيد من التمارين، يمكن لمشد الخصر دعم هذه الأهداف.

كم تبلغ المدة التي يجب أن ترتدي فيها مشد الخصر عند البدء لأول مرة؟

تمامًا مثل معظم التغييرات في نمط الحياة، يمكن أن يستغرق ارتداء مشدات الخصر فترة تعديل قبل أن يصبح عادة دائمة. بدلاً من الاستعجال وارتدائه طوال اليوم في البداية، نوصي بالقيام بذلك بشكل تدريجي.

يمكنك البدء بارتداء مشد الخصر لساعة أو ساعتين فقط في كل مرة. بمجرد أن تعتادي على الطريقة التي يُشعرك بها مشد الخصر وكيف يتكيف مع شكلك، يمكنك إضافة المزيد من الوقت في كل يوم. إذا قمتِ بإضافة نصف ساعة إلى ساعة يوميًا، يجب أن تكوني قادرةً على ارتداء مشد الخصر بشكل مريح طوال اليوم بعد بضعة أسابيع. أيضًا، تجد بعض النساء أنه من المفيد تقسيم وقت ارتداء مشد الخصر إلى فترتين أو أكثر من أجل تحقيق هدف من ثماني إلى اثنتي عشرة ساعة في كل يوم، خاصة في البداية.

كم تبلغ المدة المستغرقة من أجل الحصول على النتائج؟

إذا كان إنقاص الوزن أحد أهدافك لتدريب الخصر، فإن السؤال الطبيعي هو كم من الوقت يستغرق ارتداؤه يوميًا قبل البدء في رؤية النتائج؟ تمامًا مثل أي تغيير في نمط الحياة، يعتمد ذلك على أهدافك ومدى التزامك الشديد بتغيير نمط حياتك. على سبيل المثال، إذا كنت ترغبين في فقدان قدر كبير من الوزن وتقومين بتغييرات كبيرة على عادات الأكل والنشاط البدني إلى جانب تدريب الخصر، فسوف تبدئين في ملاحظة النتائج بسرعة.

من ناحية أخرى، إذا لم تجري تغييرات كبيرة على نمط حياتك، ولا تخططين لفقدان الكثير من الوزن، فلن تكون نتائجك بالسرعة أو الوضوح. أيضًا، تعتمد فاعلية نظام تدريب الخصر على مدى تفانيك في تحقيق هذا الهدف من ثماني إلى اثنتي عشرة ساعة في اليوم باستمرار.

مهما كانت أهدافك، فمن المفيد والمحفز دائمًا تتبع تقدمك عندما تبدئين عادة جديدة في تدريب الخصر. التقطي صورة “قبل” مع قياس الخصر. ثم، باستخدام نفس الإضاءة والملابس وزاوية الصورة، التقطي صورة تقدم كل أسبوع. بعد أسابيع قليلة، سوف تظهر نتائج ملحوظة لدى معظم الأشخاص.

كيف أختار مشدات الخصر المناسبة؟

للحصول على أفضل ملاءمة، خذي قياسات خصرك بعناية قبل شراء مشد الخصر. باستخدام شريط قياس من القماش أو الفينيل، قومي بأخذ مقاس خصرك الطبيعي، وهو أضيق جزء من جذعك بضع بوصات فوق السرة. طريقة سهلة للعثور عليه هي من خلال الانحناء إلى جانب واحد ومراقبة مكان الانحناء الطبيعي. تأكدي من فرد القماش بشكل مسطح وجذبه بإحكام كافٍ حتى لا يتدلى، لكن ليس ضيقًا جدًا بحيث يضغط. يجب أن يكون موازيًا للأرض.

اختاري مقاسك باستخدام جدول المقاسات المخصص المتوفر للمشد الذي تريدينه. لا تستخدمي أي مرجع آخر للمقاسات مثل الفستان أو مقاس القميص. إذا كنتِ بين مقاسين، فاختاري دائمًا المقاس الأكبر للحصول على أفضل النتائج. تذكري أنه يمكنك ضبط مشد الخصر على مقاس مخصص عن طريق شده، أو تغيير ضبط المشابك على مقاس أضيق، لكن لا يمكنك تكبيره. مشد الخصر الضيق جدًا ليس مريحًا على الإطلاق.

سيشعرك مشد الخصر المناسب بشكل صحيح بالدفء فور ارتدائه، ولكن لا ينبغي أن يقرص أو يسبب الألم. تذكري أن الأمر قد يستغرق بعض الوقت لتعتادي عليه. لكن، وبمجرد أن تعتادي عليه، فإن ارتداءه سيصبح أمرًا سهلًا كارتداء ملابسك اليومية. [1]Do I Need to Lose Weight Before Beginning Waist Training? (n.d.). Hourglass Angel. https://www.hourglassangel.com/blog/do-i-need-to-lose-weight-before-beginning-waist-training/

تأكدي من حصولك على مقاس مشد الخصر الصحيح بهذه الخطوات

تصفحي مجموعتنا من مشدات الخصر في مترو برازيل، والتي تتضمن أشكالًا وأنماطًا وألوانًا مختلفة من المشدات، بالإضافة إلى التباين في مستويات الضغط فيما بينها، وستجدين بكل تأكيد ما يلائم ذوقك وتفضيلاتك.

بغض النظر عن مشدات الخصر التي تختارينها، يمكن أن يلعب تدريب الخصر دورًا رئيسيًا في رحلة إنقاص الوزن. وأفضل جزء هو أنه ليس عليك الانتظار حتى تبدئي. فقط، تأكدي من التزامك بنمط الحياة الصحي لضمان حصولك على النتائج التي ترغبين في رؤيتها.

المراجع[+]

اترك ردّاً