دليل شامل عن جراحة شد البطن

شد البطن هي جراحة تجميلية يتم إجراؤها لتحسين مظهر البطن. في هذه العملية، تتم إزالة الجلد الزائد والدهون من البطن، وعادةً ما يتم شد النسيج الضام في البطن (اللفافة) بالخيوط الجراحية أيضًا. ثم وبعد ذلك، يتم إعادة وضع الجلد المتبقي لإضفاء مظهر أكثر تناسقًا. قد تختارين إجراء عملية شد البطن إذا كانت لديك دهون زائدة أو جلد حول منطقة السرة أو جدار البطن السفلي. يمكن أن تعزز عملية شد البطن صورة جسمك أيضًا.

أسباب ترهل جلد البطن وتراكم الدهون حولها

هناك عدد من الأسباب التي قد تؤدي إلى زيادة الدهون أو ضعف مرونة الجلد أو ضعف النسيج الضام في منطقة البطن. وتشمل هذه الأسباب:

حدوث تغيرات كبيرة في الوزن

الحمل

إجراء جراحة في البطن مثل الولادة القيصرية

الشيخوخة

يمكن لعملية شد البطن أن تزيل الجلد الزائد والدهون الزائدة وتشد اللفافة الضعيفة. أيضًا، يمكن أن تزيل عملية شد البطن علامات التمدد والجلد الزائد في أسفل البطن أسفل السرة. ومع ذلك، فلن تقوم هذه العملية بتصحيح علامات التمدد خارج هذه المنطقة. إذا كنتِ قد أجريت عملية ولادة قيصرية من قبل، فقد يتمكن جراح التجميل من دمج الندبة الجراحية الموجودة مع ندبة جراحة شد البطن.

يمكنك أيضًا إجراء جراحة شد البطن جنبًا إلى جنب مع جراحات تجميلية أخرى لنحت الجسم، مثل جراحة تصغير الثدي. إذا كنت قد أزلتِ دهونًا من بطنك (شفط الدهون)، فقد تقررين إجراء جراحة شد البطن، لأن شفط الدهون يزيل الأنسجة الموجودة تحت الجلد مباشرة والدهون، وليس الجلد الزائد.

تجنبي جراحة شد البطن في هذه الحالات

جراحة شد البطن ليست مناسبة للجميع. قد يحذرك الطبيب من إجرائها إذا كنتِ:

تخططين لخسارة قدر كبير من الوزن

تفكرين في الحمل في المستقبل

تعانين من أمراض مزمنة مثل أمراض القلب أو مرض السكري

تمتلكين مؤشر كتلة الجسم أكبر من 30

قد خضعتِ لعملية جراحية سابقة في البطن تسببت في ندبات كبيرة

مخاطر جراحة شد البطن

تنطوي جراحة شد البطن على مخاطر مختلفة، بما في ذلك:

– تراكم السوائل تحت الجلد. يمكن أن تساعد أنابيب الصرف المثبتة في المنطقة بعد الجراحة في تقليل مخاطر السوائل الزائدة. قد يقوم الطبيب الجراح أيضًا بإزالة السوائل بعد الجراحة باستخدام إبرة ومحقنة.

– ضعف التئام الجروح. في بعض الأحيان، تلتئم المناطق الواقعة على طول خط الشق الجراحي بشكل سيئ أو تبدأ في الانفصال. قد يتم إعطاؤك مضادات حيوية أثناء الجراحة وبعدها للوقاية من العدوى.

– ظهور تندب غير متوقع. ندبة الشق الجراحي الناتجة من جراحة شد البطن دائمة، ولكنها تكون على طول خط خصر السروال الداخلي بحيث يسهل عليكِ إخفاؤه. يختلف طول الندبة وظهورها من شخص لآخر.

– تلف الأنسجة. أثناء شد البطن، قد تتضرر الأنسجة الدهنية العميقة داخل جلدك في منطقة البطن. اعتمادًا على حجم المنطقة التالفة، قد تلتئم الأنسجة من تلقاء نفسها أو تتطلب إجراءًا جراحيًا.

– تغيرات في الإحساس بالجلد. أثناء عملية شد البطن، يمكن أن تؤثر إعادة وضع أنسجة البطن على الأعصاب في منطقة البطن، وفي حالات نادرة، في الجزء العلوي من الفخذين. من المحتمل أن تشعري ببعض الانخفاض في الإحساس أو أن تشعري بالتنميل. عادة ما يتضاءل هذا الشعور في الأشهر التالية للعملية.

– مثل أي نوع آخر من العمليات الجراحية الكبرى، تنطوي عملية شد البطن على خطر حدوث نزيف وعدوى ورد فعل سلبي تجاه التخدير.

ما يمكنك أن تتوقعيه بشأن العملية

أثناء إجراء جراحة شد البطن، ستكونين تحت تأثير التخدير العام، مما يجعلك فاقدةً للوعي تمامًا وغير قادرة على الشعور بالألم. في بعض الحالات، قد يتم إعطاؤك دواءً مسكنًا للألم ويتم تخديرك بشكل جزئي.
هناك عدد من الإجراءات المختلفة لشد البطن، اعتمادًا على مدى التغيير الذي ترغبين في الحصول عليه. أثناء عملية شد البطن النموذجية، يقوم جراح التجميل بعمل شقوق لإزالة معظم الجلد والدهون الموجودة بين السرة ومنطقة العانة في شكل أفقي بيضاوي. ثم يتم شد النسيج الضام (اللفافة) الموجود فوق عضلات البطن بخيوط دائمة.

بعد ذلك، سيقوم جراح التجميل بإعادة وضع الجلد حول السرة. سيتم إخراج السرة من خلال شق صغير وخياطتها في وضعها الطبيعي. سيتم خياطة الجرح من الورك إلى الورك فوق منطقة العانة معًا وسيترك ندبة تقع على طول التجعد الطبيعي داخل خط خصر السروال الداخلي. أثناء القيام بهذا الإجراء، قد يتم إعطاؤك مضادًا حيويًا لمنع العدوى. وسوف تستغرق هذه العملية حوالي ساعتين إلى ثلاث ساعات.

ما يمكنك أن تتوقعيه بعد العملية

بعد جراحة شد البطن، من المرجح أن يتم تغطية شق البطن والسرة بضمادة جراحية. قد يتم وضع أنابيب صغيرة على طول موقع الشق لتصريف أي دم أو سوائل زائدة للمساعدة في منع تكون جلطات الدم. أيضًا، من المحتمل أن تشعري بألم متوسط ​، والذي سيتم إيقافه عن طريق مسكنات الألم. من الطبيعي أن يكون هناك تورم في منطقة الجراحة.

قد تُترك أنابيب التصريف في مكانها لعدة أيام بعد الجراحة. سيوضح لك الطبيب الجراح كيفية تفريغ هذه الأنابيب والعناية بها. وقد تحتاجين إلى الاستمرار في تناول المضادات الحيوية طالما أن المصارف في مكانها. وفي بعض الأحيان، سيصف لكِ الجراح أيضًا دواءً لتسييل الدم لفترة قصيرة بعد جراحة شد البطن.

بالإضافة إلى ذلك، سترتدين لباسًا داعمًا حول البطن (مشدات) لمدة ستة أسابيع تقريبًا بعد جراحة شد بطنك. يساعد هذا النوع من الملابس في منع تراكم السوائل ويوفر دعمًا للبطن أثناء الشفاء. سيشرح لك الطبيب كيفية العناية بالندبة.

تتوفر في متجر مترو برازيل العديد من المشدات المصممة خصيصًا للارتداء في الفترة ما بعد الجراحة التجميلية. وبالحديث عن جراحة شد البطن، ستجدين أن المشدات التي نوفرها تمنحك العديد من المزايا، أهمها الضغط المرن والمريح، والتهوية الملائمة للبشرة، وقابلية تعديل المقاس بما يلائم مستويات راحتك. وهذا أهم ما ستجدين أنكِ بحاجةٍ إليه في فترة ما بعد الجراحة التجميلية. نذكر لكِ من هذه المشدات:

مشد الخصر ذو الفتحات الأمامية وحمالات الكتف من PLIE.

أيضًا، مشد برمودا ذو الخصر المرتفع بتقنية الضغط مع حمالات الكتف من PLIE.

في الأسابيع الستة الأولى بعد جراحة شد البطن، يجب أن تتوخي الحذر عند التنقل. ستحتاجين أيضًا إلى تجنب الوضعيات التي تضغط على الشق الجراحي مثل الانحناء السريع عند الخصر، وذلك لمنع إعادة فتح الجرح. نقطة مهمة هنا هي أنك ستحتاجين إلى جدولة زيارات المتابعة المنتظمة والتي سيحددها لكِ الطبيب.

النتائج التي ستحصلين عليها بعد العملية

عن طريق إزالة الجلد والدهون الزائدة وتقوية جدار البطن، يمكن أن تمنحك جراحة شد البطن مظهرًا أكثر رشاقة ونحافة لبطنك. وعادةً ما تكون هذه النتائج طويلة الأمد إذا حافظتِ على وزن ثابت. [1]https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/tummy-tuck/about/pac-20384892

الآن، وبعد أن صرتِ على علمٍ بكل الجوانب المتعلقة بجراحة شد البطن، يمكنك تقدير المخاطر والإيجابيات تبعًا لحالتك وما يمكن أن تحصلي عليه. وبالتأكيد، لا تنسي استشارة الطبيب إن رغبتِ في الحصول على المزيد من المعلومات أو كانت لديكِ بعض المخاوف بشأن أيّ من الإجراءات التي يتم اتباعها في هذه الجراحة.

المراجع[+]

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *